ارتفاع ضغط العين: الأسباب، الأعراض، طرق العلاج

يعاني الكثير من الناس من ارتفاع ضغط العين أو مايُعرف بالجلوكوما (زرق العين)، حيث يتسبب هذا المرض الخبيث في فقد البصر بالتدريج دون أن يشعر المرء بذلك، ومن ثم كانت تقتضي الضرورة أن يُطلعك خمسة طب على ما تحتاجه من معلومات حول هذا المرض، حفاظًا على بصرك.

نستعرض في هذا المقال أعراض ارتفاع ضغط العين، والأسباب، وطرق التشخيص، والعلاج، وهل هناك طرق للوقاية من ارتفاع ضغط العين أم لا؟

الجلوكوما أو زرق العين

مرض ينشأ نتيجة ارتفاع ضغط العين، مما قد يؤدي إلى تلف العصب البصري الذي ينقل ما تراه العين إلى المخ، لأن زيادة ضغط العين يعمل على تآكل العصب البصري، وفقدان البصر مع الوقت.

لذا ينبغي اكتشاف المرض مبكرًا للوقاية من الإصابة بالعمى.

أعراض ارتفاع ضغط العين

أحد أنواع الجلوكوما الشائعة هو زرق العين مفتوح الزاوية، وليس له أعراض أو علامات يُعرف بها باستثناء الفقدان التدريجي للبصر بمرور الوقت، وربما لا يشعر به المريض حتى تسوء الحالة.

أما زرق العين ضيق الزاوية فهي حالة طارئة تظهر فجأة، وتشمل أعراض ارتفاع ضغط العين المفاجئ ما يلي:

  • آلام شديدة في العين.
  • احمرار العين.
  • اضطرابات الرؤية المفاجئة.
  • تغيم الرؤية.
  • رؤية حلقات ملونة حول الضوء.
  • الصداع.
  • القيء والغثيان.

أسباب ارتفاع ضغط العين

ينتج الجزء الخلفي من عينك باستمرار سائلًا شفافًا يسمى بالخِلطِ المائي (Aqueous humor)، حيث يقوم هذا السائل بملء الجزء الأمامي من العين (أمام الحدقة).

ثم يتسرب هذا السائل عبر قنوات موجودة في القرنية والقزحية، وفي حال انسداد هذه القنوات بالكامل أو بشكل جزئي، يصعب تصريف الخِلطِ المائي فيزداد ضغط العين، ومع ارتفاع ضغط العين قد يتلف العصب البصري.

مع استمرار تلف العصب البصري، قد يفقد المرء بصره بمرور الوقت، لذا كانت هناك ضرورة لاكتشاف زرق العين مبكرًا.

مازال الأطباء لا يعلمون السبب المباشر في الجلوكوما، لكن يُعتقد أن هناك بعض العوامل التي قد تسبب ارتفاع ضغط العين مثل:

  • قطرات العين الموسِّعة للحدقة.
  • بعض الأدوية مثل: الكورتيزون.
  • انسداد القنوات التي يتم فيها صرف الخِلطِ المائي.
  • نقص الإمداد الدموي للعصب البصري.
  • ارتفاع ضغط الدم.

أنواع الجلوكوما

هناك خمسة أنواع من الجلوكوما تشمل الآتي:

1- زرق (مزمن) مفتوح الزاوية

زرق العين مفتوح الزاوية أو المزمن ليس له أعراض أو علامات باستثناء فقدان البصر بالتدريج.

هذا الفقد الحادث في البصر يكون ببطء، وربما لا يمكن استعادته أو إصلاحه قبل أن تظهر العلامات الأخرى، وهذا النوع من الجلوكوما هو أشهر الأنواع التي تصيب الإنسان.

2- زرق (حاد) ضيق الزاوية

إذا انسدت القنوات التي يتم فيها صرف الخِلطِ المائي فجأة، تمتلئ العين بهذا السائل مما يسبب ألم شديد مفاجئ، وزيادة مؤلمة في ضغط العين.

ارتفاع ضغط العين الناشئ عن تلك الحالة المرضية يُعد أمرًا طارئًا يستدعي التدخل الطبي في الحال، لذا في حال ظهور أعراض مثل: الألم الشديد المفاجئ، والغثيان، و تغيم الرؤية، لا تتوان في الحصول على المعونة الطبية.

هذا النوع من الجلوكوما يصيب السيدات أكثر من الرجال.

3- زرقٌ خِلقِي

قد يولد بعض الأطفال بزرق خلقي نتيجة خلل في زاوية العين يؤدي إلى بطء تصريف الخِلطِ المائي، أو إيقافه حتى.

الزرق الخلقي له أعراض مثل: غيوم العينين، أو الدموع المفرطة، أو الحساسية للضوء، وكذلك زيادة حجم العين.

الزرق الخلقي قد ينتقل في العائلات.

يصيب الأطفال الذكور أكثر من الإناث، وعادة يصيب العينين معًا.

4- زرق ثانوي

ارتفاع ضغط العين قد يحدث نتيجة إصابة العين بمرض آخر مثل: إعتام عدسة العين، أو أورام العين.

كذلك قد تؤدي بعض الأدوية إلى زرق العين مثل: الكورتيزون، ونادرًا ما تسبب العمليات الجراحية ارتفاع ضغط العين.

5- زرق التوتر الطبيعي

في بعض الحالات، لا يعاني الناس من ارتفاع ضغط العين، ولكن رغم ذلك يتلف العصب البصري بلا سبب معروف.

يمكن أن تكون حساسية العصب البصري تجاه نقص تدفق الدم إليه عاملًا مسببًا لهذا النوع من الجلوكوما.

6- الجلوكوما الصبغي

نوع من أنواع زرق العين مفتوح الزاوية ينشأ لدى البالغين.

يتضمن هذا النوع تغيرات في الخلايا الصبغية التي تعطي لون القزحية، وفي حالة الجلوكوما الصبغي، تنتشر تلك الخلايا الصبغية في العين.

قد تقوم هذه الخلايا الصبغية بسد قنوات تصريف الخِلط المائي، وبالتالي يرتفع ضغط العين.

من هم الأكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط العين؟

طبقًا لمنظمة الصحة العالمية، تُعد الجلوكوما ثاني مسبب للعمى حول العالم، وتشمل العوامل التي قد تسبب الإصابة بها ما يلي:

1- السن

الأشخاص الأكبر من 60 سنة هم الأكثر عرضة للإصابة بالجلوكوما، حيث تزداد فرص الإصابة بزرق العين كل سنة عن الأخرى مع التقدم في السن.

2- مشاكل العين

قد يؤدي التهاب العين المزمن، ورِقَّة القرنية إلى ارتفاع ضغط العين.

إصابة العين بشكل مباشر، أو ضرب شخص ما على عينه قد يسبب زيادة ضغط العين.

3- التاريخ العائلي

بعض أنواع زرق العين تنتقل في العائلات، لذا إذا كان والدك أو جدك يعاني أي منهما من زرق العين مفتوح الزاوية، فربما تكون عرضة للإصابة بنفس المرض.

4- الحالة الطبية

قد تزيد بعض الأمراض من فرص الإصابة بالجلوكوما مثل:

  • السكر.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض القلب.
  • قصر النظر.
  • طول النظر.

كذلك فإن تناول بعض الأدوية مثل: الكورتيزون يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط العين.

تشخيص الجلوكوما أو زرق العين

قد يطلب طبيب العيون إجراء بعض الفحوصات لتشخيص الإصابة بالجلوكوما، وتشمل بعض الاختبارات ما يلي:

اقرأ أيضاً:   دواء بروفيرون Proviron لعلاج العقم عند الرجال

1- التاريخ الطبي

يطلب منك الطبيب الحديث عن الأعراض التي تشتكي منها، وكذلك إذا كان هناك فرد من العائلة مصاب قبل ذلك بزرق العين.

كما أنه يستفسر منك عن الأمراض التي أصابتك من قبل كالسكر، أو ارتفاع ضغط الدم، حيث قد تؤثر هذه الأمراض على صحة العين.

2- قياس توتر العين

مجموعة من الاختبارات يستخدم فيها طبيب العيون بعض الأدوات الطبية لقياس ضغط العين الداخلي، لتشخيص ارتفاع ضغط العين.

3- قياس الثِّخَن (للقرنية)

بعض الأشخاص الذين يعانون من رقة القرنية هم عرضة للإصابة بزرق العين، لذا يمكن لذلك الاختبار أن يُعرِّف الطبيب إذا كانت القرنية لديك رقيقة أكثر من اللازم أم لا.

4- قياس مجال البصر

يتعرف الطبيب من خلال هذا الاختبار على تأثير ارتفاع ضغط العين على مجال الرؤية لديك من خلال قياس الرؤية المحيطية، والجانبية، والمركزية كذلك.

5- تنظير الزاوية (العينية)

يستخدم الطبيب قطرات لتخدير العين، ثم يضع نوعًا من العدسات اللاصقة على العين.

تحتوي العدسة على مرآة تُظهِر الزاوية بين القرنية والقزحية ما إذا كانت طبيعية، أو واسعة جدًا، او ضيقة للغاية.

6- مراقبة العصب البصري

يقوم الطبيب بالتقاط بعض الصور للعصب البصري، لمعرفة التغيرات التي تطرأ عليه نتيجة الإصابة بالجلوكوما مع الوقت، وإجراء المقارنة، لتجنب الإصابة بالعمى لاحقًا.

علاج ارتفاع ضغط العين

يهدف علاج الجلوكوما إلى خفض ضغط العين المرتفع، وإيقاف فقدان البصر الذي يزداد يومًا بعد يوم، لذا يبدأ الطبيب العلاج باستخدام قطرات العين لارتفاع ضغط العين.

لا تنجح القطرات وحدها في العلاج في بعض الحالات، لذا يلجأ الطبيب إلى طرق أخرى لعلاج ارتفاع ضغط العين:

اقرأ أيضاً:   أعراض احتقان البروستاتا عند الرجال

1- الأدوية

هناك العديد من الأدوية التي تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع في شكل قطرات عين، أو أقراص للبلع، لذا قد يقوم الطبيب بوصفها للعلاج.

أفضل قطرة لعلاج ارتفاع ضغط العين

  • قطرة البروستاجلاندين
  • مثبطات إنزيم كاربونيك انهيدريز
  • حاصرات بيتا
  • محررات أكسيد النيتريك.
  • الأدوية المحفزة لنشاط الكولين.

الآثار الجانبية

  • اللذع.
  • الاحمرار.
  • تغير في لون العين، أو الجلد حول العين.
  • الصداع.
  • جفاف الفم.
  • في بضع الأحيان، انفصال الشبكية، أو صعوبة التنفس.

في حال استمرار الأعراض الجانبية ينبغي استشارة الطبيب.

2- الجراحة

إذا كان ارتفاع ضغط العين ناشئًا عن انسداد قنوات التصريف، فقد يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية لإتاحة طريق يمر فيه الخِلط المائي بدلًا من تجمعه وتسببه في ارتفاع ضغط العين.

أنواع الجراحات لعلاج ارتفاع ضغط العين

  • رأب التربيق (علاج ضغط العين بالليزر): يستخدم الجراح شعاع ليزر لفتح قنوات الصرف المسدودة، مما يسهل تصريف السوائل، ومنع زيادة ضغط العين.
  • جراحة التصفية: ما لم تساعد جراحة الليزر، فقد يفتح الجراح قنوات في العين لتحسين تصريف السائل (الخِلط المائي).
  • زراعة أنبوب للصرف: يساعد هذا النوع في علاج الجلوكوما الحادثة عند الأطفال، أو بسبب مرض ما، حيث يقوم الجراح بإدخال أنبوب صغير من السيليكون في العين لتحسين التصريف.

علاج زرق العين ضيق الزاوية

علاج زرق العين ضيق الزاوية مختلف عما سبق ذكره، فهو يستدعي التدخل الطبي العاجل، لأنها حالة طارئة، حيث يجب فيها خفض ضغط الدم المرتفع بسرعة.

اقرأ أيضاً:   أعراض انخفاض السكر في الدم لغير المصابين بمرض السكري

يستخدم الأطباء الأدوية في البداية بالطبع، لكن قد لا تنجح، لذا يلجأون بعد ذلك إلى جراحة بضع القزحية بالليزر، حيث تصنع ثقوب صغيرة في القزحية، للسماح بحركة الخِلط المائي.

هل سأفقد بصري بسبب الجلوكوما؟

إذا تم خفض ضغط العين المرتفع، وعاد الضغط إلى طبيعته، فيمكن إيقاف فقدان البصر، أو إبطائه على الأقل.

لكن بسبب عدم وجود علاج جذري للجلوكوما، فربما ستحتاج إلى العلاج بقية حياتك لتنظيم ضغط العين، ولسوء الحظ فإن البصر الذي يُفقد بسبب الجلوكوما لا يمكن استعادته.

الوقاية من ارتفاع ضغط العين

لا يوجد طريقة محددة للوقاية من الجلوكوما، لكن ينبغي تشخيص المرض مبكرًا إذ من شأن ذلك أن يسهل العلاج، ويمنع فقدان البصر.

أفضل طرق الوقاية من زرق العين هو زيارة طبيب العيون بانتظام كل فترة لإجراء الفحوصات الروتينية للعين للتأكد من سلامتها.

الخلاصة

  • ارتفاع ضغط العين (الجلوكوما) ثاني أكثر مسبب للعمى على مستوى العالم.
  • زرق العين ضيق الزاوية (الحاد) يستدعي التدخل الطبي الفوري، حيث يجب خفض ضغط الدم المرتفع بسرعة قبل أن يفقد المرء بصره.
  • زرق العين مفتوح الزاوية (المزمن) هو أشهر أنواع الجلوكوما التي تصيب الإنسان، وليس له أعراض تظهر على المريض باستثناء فقدان البصر بالتدريج، لذا ينبغي متابعة طبيب العيون باستمرار لتجنب هذا المرض.
  • مع التقدم في السن تزداد فرص الإصابة بالجلوكوما.
  • الزرق الخلقي أحد الأمراض المنتشرة في العائلات.
  • قد تسبب بعض الأمراض الإصابة بالجلوكوما مثل: ارتفاع ضغط الدم، والسكري، وأمراض القلب، لذا ينبغي علاج الأمراض المزمنة لتجنب الإصابة بزرق العين.
  • لا يوجد طريقة محددة للوقاية من الجلوكوما، لذا ينبغي زيارة طبيب العيون بصفة دورية، وعلاج الأمراض المزمنة التي تعاني منها.
المصدر
glaucomaaaowebmdhealthlinemedicalnewstodayaaonhs
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى