أميبريد لعلاج الاكتئاب والهلاوس السمعية والبصرية

أميبريد أحد الأدوية المضادة للذهان، والذي يساعد على علاج الاكتئاب، والهلاوس السمعية، والبصرية، لذا نتناول في هذا المقال أهم ما تحتاجه من معلومات حول دواء اميبريد من المادة الفعالة، ودواعي الاستعمال، وهل هناك موانع لاستعمال الدواء أم لا؟ وهل يسبب الدواء السمنة أم لا؟ نترككم مع التفاصيل.

مكونات أميبريد

  • اميسولبرايد: مضاد الذهان، حيث لدى هذه المادة قابلية عالية لإيقاف عمل مستقبلات الدوبامين D2 و D3، مما يقلل من أعراض الذهان.

أنواع دواء أميبريد

  • أقراص بتركيز 50 مجم
  • أقراص بتركيز 100 مجم
  • أقراص بتركيز 200 مجم
  • أقراص بتركيز 400 مجم

دواعي استعمال دواء أميبريد

  • تخفيف أعراض الفصام (حالة مرضية تسبب اضطرابات التفكير والاعتقاد)
  • علاج الهلاوس البصرية، والسمعية
  • علاج الاعتقادات الخاطئة
  • علاج الذهان، و الوسوسة القهرية
  • علاج الاكتئاب
  • علاج الصداع النصفي، وحموضة المعدة

جرعة أميبريد

  • الجرعة المعتادة هي قرصين يوميًا، أحدهما صباحًا، والآخر مساءً.
  • يراعى استشارة الطبيب قبل استخدام الدواء.

أثار دواء أميبريد الجانبية

  • النعاس
  • الدوار
  • زيادة في الوزن
  • العصبية الزائدة
  • اضطرابات النوم
  • سرعة الانفعال
  • الرعشة
  • زيادة إفراز الغدد اللعابية
  • خلل الحركة
  • ضعف القدرة الجنسية
  • الإمساك
  • جفاف الفم
  • القيء والغثيان
  • ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين في الجسم
  • زيادة حجم الثدي عند الرجال
  • ضعف الانتصاب
  • آلام الثدي
  • تغيرات في الدورة الشهرية
  • إفراز اللبن من الثدي عند السيدات
  • انخفاض ضغط الدم

موانع استعمال دواء أميبريد

  • الحساسية تجاه مكونات أميبريد
  • من يعانون من الأورام المفرزة لهرمون البرولاكتين مثل: أورام الغدة النخامية
  • المصابون بورم القواتم (Pheochromocytoma)
  • الأطفال الأقل من 15 سنة
  • مرضى القلب
  • الحمل والرضاعة

أميبريد والحمل

لا توجد دراسات كافية حول تأثير دواء اميبريد خلال فترة الحمل، لذا ينصح بعدم استخدامه خلال فترة الحمل، تجنبًا للأضرار المحتملة.

أميبريد والرضاعة

أيضًا لم يتم التعرف إذا كان الدواء يتم إفرازه مع حليب الأم أم لا، لذا يمنع استخدام الدواء خلال فترة الرضاعة، لمنع الأضرار المحتملة على الرضيع.

احتياطات استعمال دواء أميبريد

  • يراعى عدم زيادة الجرعة عن الحد المسموح به وإلا ظهرت الأعراض التالية: ارتفاع درجة الحرارة، وتصلب العضلات، واختلال الوعي، لذا إذا لاحظت أي من هذه الأعراض ينبغي إيقاف الدواء.
  • يستخدم بحذر لدى مرضى السكر، لأن الدواء قد يسبب زيادة في مستويات السكر بالدم.
  • يستخدم بحذر في حالات القصور الكلوي، لأن الجسم يتخلص من الدواء من خلال الكلى، لذا يراعى ضبط الجرعة في هذه الحالات
  • أيضًأ يستخدم بحرص لدى المصابين بنوبات الصرع
  • كبار السن، لأنهم معرضون للإصابة بانخفاض ضغط الدم
  • من يعانون من مرض باركنسون، لأن اميبريد قد يؤدي إلى زيادة الحالة سوءًا
  • لا ينبغي إيقاف الدواء فجأة من تلقاء نفسك خاصة إذا كنت تتناول الدواء بجرعات عالية، وإلا ظهرت أعراض الانسحاب مثل: أعراض الذهان، وخلل في حركات الجسم، أو تصبح حركات الجسم غير طبيعية
  • قد يزيد دواء اميبريد من طول الفاصل الزمني Q-T على رسم القلب، وبالتالي تزداد فرص الإصابة بعدم انتظام ضربات القلب البطيني (Ventricular arrhythmia)، خاصة لدى مرضى القلب
  • يستخدم بحذر في حالات بطء القلب (النبض أقل من 55 نبضة في الدقيقة).
  • يستخدم بحذر كذلك في حالة وجود خلل في توازن المعادن في الجسم خاصة مع انخفاض مستويات البوتاسيوم
  • يراعى عمل رسم القلب قبل استخدام الدواء خاصة لدى كبار السن
  • أيضًأ ينبغي عدم استعمال دواء آخر مضاد للذهان مع اميبريد
  • لا ينصح باستخدام اميبريد في علاج الخرف، أو تدهور الذاكرة لدى كبار السن

تفاعلات أميبريد مع الأدوية الأخرى

يمنع استخدام أميبريد مع الأدوية التالية:

  • مضادات الذهان الأخرى مثل: بيموزيد، هالوبيريدول
  • سيسابرايد
  • ثيوريدازين
  • ميثادون
  • اريثروميسين
  • مضادات اضطرابات ضربات القلب مثل: كينيدين، ديسوبيراميد، بروكاييناميد، اميودارون
  • ليفودوبا
  • الكحول
  • حاصرات بيتا مثل: بروبرانولول
  • حاصرات قنوات الكالسيوم مثل: فيراباميل
  • جوانفاسين
  • ديجوكسين
  • مدرات البول الخافضة لمستوى البوتاسيوم في الدم
  • الكورتيزونات
  • مثبطات الجهاز العصبي مثل: المسكنات، و الباربيتيورات، والبنزوديازيببينات
  • أدوية ارتفاع ضغط الدم

أميبريد والسمنة

أحد الأعراض الجانبية لدواء أميبريد أنه قد يسبب زيادة الوزن، لذا يراعى اتباع نظام غذائي صحي عند استخدام الدواء.

أميبريد والقلق

أميبريد من الأدوية المضادة للذهان، لذا فهو يساعد على التقليل من التوتر، والقلق، ولكن يستخدم تحت إشراف الطبيب، و بالجرعات التي يحددها.

أميبريد والقولون العصبي

يمكن استخدام أميبريد في تخفيف التوتر، والقلق المصاحب لحالات القولون العصبي، لكن يتم استخدام جرعات قليلة من الدواء في هذه الحالة.

أميبريد والضغط

قد يسبب أميبريد انخفاض ضغط الدم، لذا ينصح بعدم استعماله لمن يعانون من انخفاض ضغط الدم.

أميبريد والنوم

قد يسبب أميبريد النعاس كأحد أعراض الدواء الجانبية، لذا ينصح بعدم استخدامه عند قيادة السيارات، أو الآلات الثقيلة.

أميبريد والوسوسة

يعد دواء أميبريد فعالًا في علاج الهلاوس البصرية، والسمعية، والتخلص من الوسواس.

أميبريد والقدرة الجنسية

أحد الآثار الجانبية المحتملة لدواء أميبريد أنه يسبب ضعف القدرة الجنسية، لأنه يحفز إفراز هرمون البرولاكتين الذي يؤدي إلى ضعف الرغبة الجنسية.

التوقف عن أميبريد

لا ينصح بإيقاف الدواء فجأة من تلقاء نفسك، خاصة لدى كبار السن، بل يراعى استشارة الطبيب قبل إيقاف استعمال الدواء.

بدائل دواء أميبريد

  • سوليان (Solian)
  • بيموزيد (Pimozide)
  • انفيجا (Invega)
  • دوجماتيل (Dogmatil)
  • هالوبيريدول ريتارد (Haloperidol retard)
  • كلوزابين (Clozapine)
  • اريبيبرازول (Aripiprazole)
  • كيتابكس (Quitapex)
اقرأ أيضاً:   دواء فلكسوفان مسكن لألام العضلات
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى