ماهي وظيفة المرارة وأهميتها في الجسم

المرارة عبارة عن عضو كمثري الشكل يقع أسفل الكبد، وهي أحد أعضاء الجسم الحيوية، حيث تقوم بتخزين العصارة الصفراوية، ونقلها إلى الجهاز الهضمي للمساعدة في عملية الهضم، لذا نستعرض في هذا المقال ما يلزم معرفته حول وظيفة المرارة في الجسم، وأبرز المشاكل المتعلقة بها، وهل هناك علاقة بين المرارة والعصبية؟ وكيف يمكن الحفاظ على المرارة؟

أين تقع المرارة؟

تقع المرارة في الربع الأيمن العلوي من البطن، أسفل وخلف الكبد.

تتصل المرارة بالكبد من خلال قناة المرارة (Cystic duct) حيث تتحد مع القناة الكبدية المشتركة (Common hepatic duct) التي تحمل العصارة الصفراوية من الكبد، ثم تتحد القناتان معًا لتكونان القناة الصفراوية المشتركة (Common Bile duct)، كما أن المرارة تقع أمام الاثني عشر (الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة).

تتصل المرارة كذلك بالجهاز الهضمي من خلال القناة الصفراوية المشتركة التي تقوم بحمل العصارة الصفراوية المختزنة في المرارة إلى الاثني عشر للمساعدة في هضم الدهون.

اقرأ أيضاً:   آهم علامات وأعراض مرض الكبد، تعرف عليها

وظيفة المرارة في الجسم

هناك وظائف عديدة هامة للمرارة في الجسم مثل:

  • تخزين وتركيز العصارة الصفراوية
  • الاستجابة لهرمونات الأمعاء (مثل: هرمون الكوليسيستوكينين) الذي يحفز تفريغ المرارة وإعادة ملئها بالعصارة الصفراوية
  • المساهمة في تنظيم تكوين العصارة الصفراوية (نسبة الماء والأملاح الصفراوية)
  • التحكم في تدفق العصارة الصفراوية إلى الأمعاء
  • إفراز العصارة الصفراوية في القناة الصفراوية والاثني عشر
  • التخلص من الفضلات الموجودة في الكبد من خلال نقلها إلى الأمعاء مع العصارة الصفراوية

تكمن وظيفة المرارة في إفراز العصارة الصفراوية، وذلك يتوقف على الآتي:

  • محتوى الأطعمة الدهنية، وانتفاخ المعدة أو امتلائها بالطعام
  • إفراز هرمون الكوليسيستوكينين من الاثني عشر

ماهي العصارة الصفراوية؟

تكمن وظيفة المرارة في تخزين وتركيز العصارة الصفراوية، لذا ما هي العصارة الصفراوية بالتحديد؟

هي عبارة عن سائل قلوي بني مخضر يتكون من الكوليسترول وأملاح الصفراء.

العصارة الصفراوية ليست إنزيم هضم، ولكن أملاح الصفراء الموجودة بها تساعد على الهضم حيث تستحلب جزيئات الدهون الكبيرة، وتحولها إلى جزيئات أصغر.

تكمن وظيفة العصارة الصفراوية الرئيسية في الجهاز الهضمي في تكسير الدهون.

كيف تعمل العصارة الصفراوية؟

1- عندما يصل الطعام من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة، تقوم الأمعاء بإفراز هرمون كوليسيستوكينين.

2- تأتي هنا وظيفة المرارة، وهي إفراز العصارة الصفراوية، حتى تصل إلى الأمعاء.

3- عندما تصل العصارة الصفراوية إلى الأمعاء، تبدأ في العمل على تكسير جزئيات الدهون الكبيرة إلى جزيئات أصغر، وكذلك تعمل على تكسير الفيتامينات التي تذوب في الدهون، مما يسهل امتصاصها.

المرارة والعصبية

في حالة القلق، أو التوتر النفسي، ينشط الجهاز العصبي في جسم الإنسان، ويقوم بإفراز هرمون الأدرينالين، مما يؤثر على عمل المرارة، حيث أن هناك ارتباطًا بين المرارة، والانفعال العصبي،  وقد يسبب الانفعال العصبي انفجار المرارة على عدة مراحل، لذلك ثبت أن الأشخاص الأكثر هدوءًا هم الأقل عرضة للإصابة بانفجار المرارة.

ما هي أعراض مشاكل المرارة؟

إذا حدث خلل في وظيفة المرارة، قد تحدث مشاكل في المرارة تنتج عنها أعراض أشهرها الألم، ومن خصائص هذا الألم أنه:

  • مفاجئ
  • يصبح الألم شديدًا بسرعة
  • يكون الألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن، ولكن يمكن أن يكون في الجزء العلوي الأيمن من الظهر
  • يحدث الألم بعد الأكل، خاصة في ساعات الليل
  • يستمر لفترة من الوقت تتراوح بين دقائق إلى ساعات

بالإضافة إلى ما سبق، قد تحدث اضطرابات الجهاز الهضمي مثل: القيء والغثيان

ماهي أشهر أمراض المرارة؟

حصوات المرارة (Gallstones)

عبارة عن قطع صلبة من المواد التي تتكون في المرارة، وقد تتكون من الكوليسترول أو ملح الصفراء (البيليروبين)، وقد تختلف الحصوة في الحجم حسب نوعها.

لم يتم التعرف على الخلل في وظيفة المرارة الذي أدى إلى تكون الحصوات، لكن قد تزداد فرص الإصابة بحصوات المرارة في الحالات الآتية:

  • الإناث
  • زيادة الوزن
  • تناول أطعمة غنية بالدهون، أو الكوليسترول

لا يعاني معظم الناس الذين يعانون من حصوات المرارة من أعراض، لكن إذا ظهرت أعراض عند انسداد القنوات الصفراوية مثل ظهور الألم، فينبغي الحصول على العلاج اللازم، لتجنب المضاعفات.

التهاب المرارة (Cholecystitis)

قد يحدث التهاب المرارة نتيجة انسداد المرارة بالحصوات، أو وجود ورم، أو عدوى، أو مشاكل بالدورة الدموية، وتشمل أعراض التهاب المرارة ما يلي:

  • آلام شديدة في الجزء العلوي الأيمن من البطن
  • ألم يمتد إلى الكتف الأيمن أو الظهر
  • ألم في البطن عند لمسها
  • ارتفاع درجة الحرارة
  • القيء أو الغثيان

ينبغي الحصول على العناية الطبية اللازمة في حالة الإصابة بالتهاب المرارة لاستعادة وظيفة المرارة مجددًأ، وتجنب المضاعفات المحتملة.

انفجار المرارة (Gallbladder rupture)

قد تنفجر المرارة نتيجة الالتهابات الشديدة، أو تكون الحصوات، لذا إذا انفجرت المرارة، سوف يعاني الشخص المصاب من ألم مفاجئ وحاد في منطقة البطن، واليرقان، وارتفاع درجة حرارة الجسم.

متى يجب الذهاب إلى الطبيب؟

إذا كان هناك مشاكل في وظيفة المرارة مثل: تكون الحصوات أو الالتهابات، فينصح بالذهاب إلى الطبيب إذا ظهرت العلامات التالية:

  • ارتفاع درجة الحرارة
  • قشعريرة
  • الغثيان أو القيء
  • تغير لون الجلد أو العين إلى اللون الأصفر (اليرقان)
  • تغير لون البول إلى اللون الداكن
  • تغير لون البراز إلى لون أغمق

طرق علاج مشاكل المرارة

إذا تم التشخيص بخلل في وظيفة المرارة مثل: حصوات المرارة، فإن العلاج للأفراد الذين يشتكون من وجود اعراض يكون استئصال المرارة.

استئصال المرارة (Cholecystectomy)

يتم استئصال المرارة بالمنظار إذا كانت هناك ضرورة تستدعي استئصال المرارة، حيث يقوم الطبيب المعالج بتحديد ما إذا كانت الحالة تستدعي ذلك الاستئصال أم لا.

وقد تمكن الأشخاص الذين أجروا عملية استئصال المرارة من العيش بشكل سليم، وذلك لأن الكبد يستمر بإنتاج العصارة الصفراوية التي تنقل إلى الجهاز الهضمي مباشرة (دون التخزين في المرارة).

متى يتم استئصال المرارة؟

قد يوصي الطبيب باستئصال المرارة إذا كان هناك اضطراب في وظيفة المرارة كما في الحالات التالية:

  • حصوات المرارة
  • التهابات المرارة
  • حصوات المرارة في القناة الصفراوية
  • التهابات البنكرياس نتيجة حصوات المرارة

أنواع جراحة استئصال المرارة

  • استئصال المرارة بالمنظار: يمكن للمريض أن يتعافى ويعود إلى المنزل في نفس اليوم بعد إجراء الجراحة بالمنظار
  • جراحة مفتوحة لاستئصال المرارة: يستغرق التعافي يومين أو ثلاثة قبل أن يعود المريض إلى المنزل

هل هناك أضرار من استئصال المرارة؟

لا توجد أضرار تحدث عادة من استئصال المرارة، حيث أن وظيفة المرارة تكمن في تخزين وتركيز العصارة الصفراوية فقط، لذا لا يؤثر ذلك بشكل كبير على الهضم، لكن هناك بعض الاحترازات التي يجب اتباعها بعد استئصال المرارة، وهي كالتالي:

  • زيادة كمية الألياف في الطعام بالتدريج (لا ينصح بتناول كميات كبيرة من الألياف بعد وقت قريب من إجراء الجراحة)
  • تقليل الأطعمة الدهنية التي يتم تناولها
  • الحد من تناول الكافيين

أما عن الأضرار المحتملة نتيجة استئصال المرارة فهي:

  • وجود ثقوب في الجهاز الهضمي مثل: المعدة، أو الأمعاء
  • أورام المرارة، أو التهابات شديدة
  • تكون حصوات المرارة مرة أخرى بعد إجراء الجراحة، بسبب تغير العادات الغذائية
  • انتفاخ البطن، أو الإسهال
  • مشاكل في القناة الصفراوية

كيف نبقي على وظيفة المرارة بشكل فعال؟

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف
  • تناول الدهون الصحية مثل: الأفوكادو، وزيت الزيتون، وزيت الأسماك
  • تقليل السكريات و الدهون الغير صحية فى الأكل
  • الحفاظ على الوزن، لأن السمنة أحد العوامل التي قد تسبب حصوات المرارة
  • شرب القهوة أو الحصول على الكافيين يمكنه أن يقلل من فرص الإصابة بحصوات المرارة

المراجع والمصادر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى