تعرف على مخاطر الإفراط في تناول فيتامين (د)

يتناول العديد من الناس مكملات فيتامين د للحصول على ما يكفيهم يوميًا من هذا الفيتامين الحيوي، لكن ذلك الأمر قد يصاحبه مشاكل صحية إذا تجاوز الشخص الجرعة اليومية المتفق عليها دوليًا، أو التي قررها له الطبيب المعالج.

لذا نستعرض في هذا المقال أهم مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د، وماهي الجرعات المسموح بها يوميًا لتجنب تسمم فيتامين د؟ لكن قبل ذلك إليك أهم المعلومات حول فيتامين د، وأهميته للجسم.

أهمية فيتامين د للجسم

  • تقوية العظام، وذلك من خلال تنظيم امتصاص الكالسيوم من الأمعاء
  • الحفاظ على العضلات
  • تقوية جهاز المناعة
  • تقليل الاكتئاب
  • الوقاية من مرض السكري من النوع الأول
  • زيادة الحساسية تجاه الأنسولين، وتقليل مقاومة الأنسولين
  • الوقاية من نزلات البرد والأنفلونزا
  • الوقاية من السرطان

مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د

1- فرط كالسيوم الدم

الحصول على كمية كافية من فيتامين د يمكن أن يقوي جهاز المناعة الخاص بك، ويقيك من هشاشة العظام، والسرطان، وغيرها من الأمراض.

اقرأ أيضاً:   أعراض هشاشة العظام ومراحلها

يساعد فيتامين د على امتصاص الكالسيوم، وتوفيره في الدم لاستخدامات الجسم المختلفة مثل: تقوية العظام، لكن عند الإفراط في تناول فيتامين د ترتفع مستويات الكالسيوم في الدم بشكل غير طبيعي، مما يؤدي إلى ظهور الأعراض التالية:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي مثل: القيء، والغثيان، وآلام المعدة.
  • التعب والإجهاد
  • الدوخة
  • العطش الشديد
  • كثرة الحاجة إلى التبول

المعدل الطبيعي للكالسيوم بالدم يتراوح بين 8.5 – 11.2 مجم/ ديسيليتر، لذا تظهر أعراض فرط كالسيوم الدم إذا تجاوز مستوى الكالسيوم بالدم 12 مجم/ ديسيليتر

2- القيء والغثيان وفقدان الشهية

من مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د أنه يسبب اضطرابات الجهاز الهضمي الناتجة عن ارتفاع مستويات الكالسيوم بالدم، حيث أثبتت دراسة أٌجريت على عشرة أشخاص ارتفاع مستويات الكالسيوم لديهم بالدم بعد تناول جرعات زائدة من فيتامين د لتعويض نقص الفيتامين.

عانى أربعة من هؤلاء الأفراد من القئ والغثيان، و ثلاثة منهم من فقدان الشهية.

3- الإمساك أو الإسهال

تعد آلام المعدة، والإمساك، والإسهال أعراض شائعة لأمراض عديدة في الجهاز الهضمي مثل: القولون العصبي، أو عدم تحمل الطعام، وغيرها، لكنها أيضًا من مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د.

يتسبب الإفراط في تناول فيتامين د في ارتفاع مستويات الكالسيوم بالدم الذي يعد أحد المعادن التي تسبب الإمساك، ومشاكل الجهاز الهضمي.

4- هشاشة العظام وآلام العظام

على الرغم أن الناس يتناولون مكملات فيتامين د لتقوية العظام، فإن أحد مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د ضعف العظام، وذلك لأن الجرعات الزائدة من فيتامين د قد تسبب نقص فيتامين ك2 في الدم.

أحد فيتامينات ك2 ضروري للحفاظ على الكالسيوم في العظام، لذا ينبغي تجنب الإفراط في تناول فيتامين د، ويٌنصح بالحصول على مكملات فيتامين ك2.

كما أنه يمكنك تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ك2 لتقوية العظام مثل: منتجات الألبان.

5- الفشل الكلوي

ذكرت العديد من الدراسات وجود إصابات من النوع المتوسط إلى الشديد نتيجة تسمم فيتامين د، كما أن الأفراد الحاصلين على جرعات زائدة من فيتامين د مهددون بالفشل الكلوي سواء كانت الكلية سليمة قبل ذلك، أم كان هناك مرض يؤثر عليها.

6- التهابات البنكرياس

قد يتسبب فرط كالسيوم الدم في التهابات البنكرياس كأحد مضاعفات الإفراط في تناول فيتامين د، وتشمل أعراض التهابات البنكرياس ما يلي:

  • آلام الجزء العلوي من البطن والتي قد تمتد إلى الظهر
  • القيء والغثيان
  • تسارع نبضات القلب
  • فقدان الوزن
  • ارتفاع درجة الحرارة

7- تلف الرئة

مع ارتفاع مستويات الكالسيوم، والفوسفات في الدم، فإنها قد تتجمع مع بعضها البعض مكونة بلورات تترسب في أنسجة الجسم، وتفضل البلورات أن تترسب عادة في الأعضاء التي تقوم بعملية تنقية للمواد الداخلة إليها مثل: الرئتين.

لذا من مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د ترسب الكالسيوم في الرئة مسببًا تلفها، وتشمل أعراض تلف الرئة ما يأتي:

  • الكحة
  • مشاكل التنفس
  • آلام الصدر

أعراض أخرى للإفراط في تناول فيتامين د

  • طنين الأذن
  • ضعف العضلات
  • فقدان الوزن
  • العصبية
  • الجفاف
  • ارتفاع ضغط الدم
  • اختلال ضربات القلب

يؤثر الكالسيوم بشكل مباشر في عمل القلب، لذا من مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د أنه يسبب اختلال ضربات القلب بسبب ارتفاع مستويات الكالسيوم بالدم عن المعدل الطبيعي.

مضاعفات تسمم فيتامين د

ما لم يتم علاج تسمم فيتامين د ربما يؤدي ذلك إلى ظهور مضاعفات مثل:

معدل الإصابة بتسمم فيتامين د

قليل من الناس من يعانون من مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د، لكن على الرغم من ذلك ينبغي توخي الحذر، والالتزام بالجرعات الموصى بها.

يقوم الجسم بتخزين فيتامين د لديه، وربما يستغرق الأمر أسابيع أو شهور للتخلص من أعراض تسمم فيتامين د.

مستويات فيتامين د في الدم

يتواجد فيتامين د3 في الدم بشكل مكثف عن فيتامين د2، حيث وٌجد أن الأشخاص الذين يحصلون على 100 وحدة من فيتامين د3 يوميًا يزداد لديهم مستويات فيتامين د3 في الدم بمعدل 1 نانوجرام / مل.

تنشأ مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د إذا تجاوزت مستويات فيتامين د في الدم 150 نانوجرام / مل، كما أن فيتامين د يمكن للجسم تخزينه، لذا في حالة تسمم فيتامين د ربما يستغرق الأمر أسابيع أو شهور لاختفاء الأعراض.

بالإضافة إلى أنه لا يمكنك أن تصل إلى مستويات حرجة من فيتامين د في الدم إذا كنت تحصل عليه من أشعة الشمس، أو من المصادر الطبيعية وحدها.

كم تحتاج من فيتامين د يوميًا؟

  • الأطفال والمراهقون: 600 وحدة (15 ميكروجرام)
  • البالغين: 600 وحدة
  • كبار السن: 800 وحدة (20 ميكروجرام)
  • الحامل والمرضع: 800 وحدة

الجرعة المسموح بها يوميًا تتراوح بين 1000 إلى 4000 وحدة دولية يوميًا، ولا يٌنصح بتجاوز 4000 وحدة يوميًا وإلا تعرضت إلى مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د خاصة إذا كنت تتناول مكملات فيتامين د لمدة طويلة.

موانع تناول فيتامين د

لا يمكن تناول فيتامين د بواسطة أي فرد، وذلك لأن مكملات فيتامين د يمكن أن تتفاعل مع بعض الأدوية مثل:

  • الكورتيزون
  • أدوية الصرع مثل: فينوباربيتون
  • أدوية علاج السمنة مثل: اورليستات
  • أدوية الكوليسترول مثل: كوليسترامين

أيضًا هناك بعض الحالات المرضية تزداد فيها حساسية الجسم تجاه فيتامين د حيث تزداد مخاطر الإفراط في تناول فيتامين د مع الأمراض الآتية:

  • فرط نشاط الغدة الدرقية الأولي
  • السرطان
  • مرض الساركويد
  • مرض السل

الوقاية من تسمم فيتامين د

يمكنك تقليل الكمية التي تتناولها من مكملات فيتامين د، أو تقليل تناول الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم، بالإضافة إلى ذلك يمكن الحصول على فيتامين د من مصادره الطبيعية مثل:

  • زيت كبد الحوت
  • الأسماك
  • الجبن
  • البيض
  • الزبادي

أيضًا التعرض لأشعة الشمس لمدة معقولة أحد مصادر الحصول على فيتامين د بشكل طبيعي.

المصدر
mayoclinichealthlinemedicalnewstodayhealthlinemedicalnewstodaymedicalnewstoday
اظهر المزيد

عمرو ياسر

بكالوريوس الطب والجراحة، أجد شغفي في الكتابة عندما يسيل قلمي بما تحويه رأسي من معلومات طبية بعيدًا عن ضوضاء المستشفيات. مترجم وكاتب محتوى طبي لأكثر من عامين، إذ كتبتُ ما يقارب 600 مقال طبي عن الصحة الأدوية والتغذية والأمراض الباطنة؛ للحصول على حياة أفضل، والوقاية من الأمراض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *