نصائح هامة لصيام المرأة الحامل في رمضان

 في أغلب الأحوال يكون الصيام خلال فترة الحمل امنًا لك ولجنينك. لكن في بعض الحالات قد يجعلك الصيام أكثر عرضة للإصابة ببعض المشاكل الصحية مثل سكري الحمل أو فقر الدم لأن الامتناع عن الطعام والشراب طوال اليوم قد يفقدك بعضًا من العناصر الغذائية المهمة للحفاظ على صحتك وصحة جنينك.

لذلك عليك إتباع هذه النصائح الهامة لصيامك أثناء الحمل والتي قد تحميك من الإصابة ببعض مضاعفات الحمل. 

نصائح صيام المرأة الحامل:

1- استشارة الطبيب قبل الصيام

تعد استشارة الطبيب قبل بدء الحمل و معرفة أي مضاعفات محتملة نتيجة الصيام من أهم الخطوات. وقد يطلب منك الطبيب إجراء بعض الفحوصات مثل مراقبة مستوى السكر في الدم و قياس ضغط الدم. وفي بعض حالات يمنع الطبيب السيدة من الصيام في حالة إصابتها بسكر الحمل لمنع إصابتها بالجفاف أثناء الصيام.

2- الحصول على تغذية صحية 

 تعد الحلويات والسكريات المصنعة من الأطعمة التي يجب تجنبها أثناء الحمل لما لها من أثر سيء على عمل البنكرياس ويمكن استبدالها بالفواكه و السكريات الطبيعية. بالإضافة للحصول على وجبات متوازنة من الحبوب الكاملة والخضروات الغنية بالألياف لمنع الإصابة بالإمساك ويمكنك التعرف على التغذية المناسبة في الحمل.

3- الحفاظ على هدوء الأعصاب

تعد فترة الحمل فترة التغيرات النفسية والتأرجح بين السعادة والاكتئاب. وكذلك يمكن لتغيير عادات الطعام التسبب بالإجهاد والتأثير على الحالة المزاجية. فينصح بالحفاظ على هدوء أعصابك ويمكن أن يساعدك أخذ حمام دافئ، أو سماع القرآن أو حتى جلسات اليوجا والتأمل خلال شهر رمضان في التخفيف من حدة التوتر والإجهاد.

4- تجنب الكافيين

يجب عليك تخفيض كميات المشروبات التي تحتوي الكافيين تدريجيا قبل الصيام لتجنب الإصابة بالصداع نتيجة انقطاعها المفاجئ. كما أنها تعد من المواد المدرة للبول مما قد يسبب خطر حدوث الجفاف أثناء الصيام. وبشكل عام يجب تجنب الكافيين أثناء الحمل لما له من أثر ضار على تكوين الجنين.

5- شرب كمية كافية من السوائل 

يجب عليك شرب كميات كافية من المياة أثناء السحور و الإفطار و على مدار الليلة. حاولي الحصول على حوالي 2 لتر من المياة يوميا لتجنب إصابتك بالجفاف و تجنبي المشروبات المدرة للبول. 

النظام الغذائي للمرأة الحامل في رمضان:

  • تناول الحليب بالتمر أو كوب من الماء عند الإفطار قبل تناول أي طعام آخر.
  • التأكد من تناول العديد من الوجبات بين الإفطار و السحور و يكون الفرق بينهم ساعتين على الأقل.
  • الحصول على وجبة إفطار متكاملة وتحتوي كميات من الحليب لتعويض الكالسيوم.
  • تناول الكثير من السوائل في الفترة بين الإفطار والسحور، والتي تساعد على الحفاظ على رطوبة الجسم.
  • التقليل من تناول الحلويات واستبدالها بالفواكه.
  • تناول البروتينات خلال وجبة الإفطار، والتي تتمثل في اللحم أو الدجاج أو السمك.
  • تأخير وجبة السحور، والحرص على أن يكون السحور مليئا بالعناصر الغذائية المهمة التي يحتاجها الجسم، وخاصة الخضراوات.

أضرار الصيام على الحامل:

في بعض الحالات قد يكون للصيام أثر على صحتك فينصح باستشارة الطبيب لتجنب حدوث تغيرات في نسبة السكر بالدم، مما قد يسبب الهبوط الحاد بالدورة الدموية، وولادة جنين وزنه قليل وخاصة إن كان الصيام في الأشهر الأولى من الحمل.

أيضا تكون الأم عرضة للإصابة بفقر الدم والذي يؤثر على صحتها وصحة الجنين. ولهذا يجب الحرص جيدا التأكد من الطبيب إذا كانت حالة الأم تسمح بالصيام أو تقوم بالإفطار و إخراج الكفارة.

 

اقرأ أيضاً:   أعراض متلازمة داون أثناء الحمل

تم تصميم الصورة بواسطة valeria_aksakova – www.freepik.com

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى